التخطي إلى المحتوى
بالصور السائق المحظوظ .. بعد انهيار جسر جنوي في إيطاليا

، تحديث: كمال محمد

انهيار جسر جنوي وقصة السائق المحظوظ الذي نجاه الله تعالى

انتشرت صورة مثيرة لسائق شاحنه، كان على بُعد أمتار قليلة من حافة السقوط والهلاك لينجو بفضل الله تعالى من الموت، حيث تُظهر الصور وقوف الشاحنة بمن فيها على مسافة قصيرة من حافة جسر عملاق انهار مقطع كبير منه وأحدث كارثة كبري، هذا الجسر العملاق والذي يسمى بجسر موراندي (Morandi bridge) يقع على طريق سريع في مدينة جنوي شمال غرب إيطاليا، واسفر هذا الحادث عن مقتل أكثر من 30 شخصا بحسب مصادر طبية، وسارعت فرق الإنقاذ إلى المكان لانتشار الضحايا من تحت الأنقاض.

ملابسات انهيار جسر موراندي في مدينة جنوي :

وأظهرت الصور الواردة من مكان الحادث حجم الدمار الذي خلفة انهيار 200 متر من هذا الجسر المُعلق بشكل كامل فوق شبكة أخرى من الطرق والأبنية، ووقع هذا الحادث بعد تعرض مدينة جنوي لعاصفة وُصفت بالقوية وسقوط أمطار شديدة، ويزيد طول هذا الجسر عن الكيلومتر بقليل، ويصل ارتفاعه لحوالي الـ 90 مترا، وتم بناء هذا الجسر في ستينيات القرن الماضي، وأجريت له عمليات إعادة هيكلة عام 2016، ويقع هذا الجسر في منطقة ذات أهمية كبري، حيث يقع على خط رئيسي يربط بين إيطاليا وفرنسا.

قصة سائق الشاحنة الذي أنقذه الله تعالى من السقوط في الهاوية:

هو أب يبلغ من العمر 37 عاما، كان عائدا من تسليم شحنة من البضائع والسلع لمتجر Basko supermarket، ليضغط على الفرامل بشده لينجو بنفسة من السقوط ويتوقف بشاحنته على بُعد أمتار قليلة من حافة الجسر المُنهار، ووصف السائق الموقف قائلا أنه رأى الطريق ينهار بكل السيارات التي كانت أمام شاحنته في ذلك الوقت.

تصوير جوى وصور تظهر شاحنة هذا السائق وحجم الدمار :

جسر موراندي
انهيار جسر جنوي
انهيار كوبري جنوي
السائق المحظوظ الذى نجاه الله تعالى بعد انهيار كوبري جنوي
انهيار كوبري جنوي
انهيار كوبري جنوي

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *