التخطي إلى المحتوى
“آبل” تسعى إلى مُنافسة هاتف “سامسونغ” المُنتظَر القابل للطيّ

ذَكَرَت صحيفة "ميرور" البريطانية أن شركة "آبل" تعمل على إنتاج هاتف "آيفون" القابل للطي منذ فترة طويلة، لمنافسة هاتف "سامسونغ" "غالاكسي X"، وفقا إلى طلب براءة اختراع جديد قدمته الشركة.

ويصف الطلب المقدّم إلى مكتب الولايات المتحدة للبراءات والعلامات التجارية في 2018 والذي تم نشره الأسبوع الماضي، الهاتف الجديد يحتوي على جزأين موصولين بمفصل، وعلى عكس الهواتف المحمولة التقليدية، التي لها شاشة على جانب واحد ولوحة مفاتيح على الجانب الآخر، تظهر براءة الاختراع للهاتف الجديد شاشة مرنة تتداخل مع المفصلة وتغطي سطح الجهاز بالكامل.
وحسبما ذكرت وثيقة براءة الاختراع فإن "أجزاء الجهاز موصولة مع بعضها البعض، بينما تنحني المفصلة في الوسط بشكل مرن".

أقرا ايضًا:

نصائح للحصول على أقصى استفادة من تطبيق "تذكيرات آبل"

يستخدم موقع Gadget LetsGoDigital مخططات براءات الاختراع لإنشاء صور ثلاثية الأبعاد لما قد يبدو عليه هاتف "آيفون" القابل للطي، والذي عرض جهازا بشاشة تعمل باللمس ينحني في كلا الاتجاهين، مما يتيح للمستخدم إمكانية طيّه من المنتصف ووضعه في جيبه، ومن المهم أن نلاحظ أنه لمجرد أن شركة "آبل" قدمت براءة اختراع لجهاز "آيفون" قابل للطي فإن هذا لا يعني بالضرورة أنه سيتم إنتاجه في وقت قريب، فغالبا ما تقدم شركات التقنية براءات اختراع لمنتجات لا يتم إنتاجها على نطاق واسع مطلقا أو يتم إصدارها في أشكال مختلفة جذريا، ومع ذلك لن يكون من المفاجئ إذا كانت "آبل" تعمل على جهاز قابل للطي، بالنظر إلى أن بعض منافسيها الرئيسيين يستثمرون في تقنية الشاشة المرنة أمثال "سامسونغ".

ومن المتوقّع أن تكشف سامسونغ المزيد من التفاصيل عن هاتفها الذكي القابل للطي، والذي يُعتقد بأنه يدعى Galaxy X أو Galaxy Fold، في حدث Galaxy Unpacked إذ نشرت الشركة مقطع فيديو تشويقيا عبر "تويتر" في 11 فبراير/ شباط، مع تسمية توضيحية تقول: "الآن سيبدأ مستقبل جديد للهواتف المحمولة". في الوقت الذي ظلت فيه "سامسونغ" متكتمة على التفاصيل، تم تسريب صور بشأن ما يمكن أن يبدو عليه شكل الهاتف الذكي القابل للطي عبر "تويتر".

تعرض الصور هاتفا كبيرا مستطيلا مع مفصل يسمح بطي جزأي الهاتف اللذين ينسجمان معا مثل كتاب، ويبدو أن نصف الجزء السفلي من الهاتف يوضع به منفذ شحن، بينما يحتوي النصف الآخر على مكبر صوت، وحتى الآن فإن الشركة الوحيدة التي تطلق هاتفا ذكيا طويلا قابلا للطي هي شركة صناعة الإلكترونيات الصينية "رويول كوربوريشن" الأميركية.
يحتوي Royole FlexPai على شاشة مرنة يمكن طيها بزوايا مختلفة اعتمادا على ما تريد، سواء كان التقاط الصور أو مشاهدة مقاطع الفيديو أو الألعاب، وفي غضون ذلك من المقرر أن يكون عام 2019 عاما مهما بالنسبة إلى الهواتف القابلة للطي، مع صانعي أجهزة آخرين، بما في ذلك Sony وHuawei وLG وMotorola.

وقد يهمك أيضًا:

شركة سامسونغ تُطلق هاتفها الجديد غالاكسي S10 الأربعاء

"سوني" تُنافس "آبل" و"سامسونغ" وتطرح ساعتها الذكية الجديدة

المصدر: العرب اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *