التخطي إلى المحتوى
“ناسا” تُعدّل جينات أحد رواد الفضاء تأهبًا للتكيف مع المريخ

أجرت وكالة ناسا، تعديلاً جينيًا لأحد رواد الفضاء فيمحاولة لتأقلم أكثر لرواد الفضاء على سطح المريخ، فيما لم يُعرف حتى الآن ما إذا كانت التغييرات للأفضل أم للأسوأ.

ووضع عالم في الفضاء جهاز المناعة لرائد الفضاء سكوت كيلي في حالة تأهب قصوى وغير نشاط بعض جيناته مقارنة بتوأمه المتطابق الذي ظل على كوكب الأرض.

ورغم أن الوكالة أعلنت في مؤتمر صحافي أمس الجمعة، أنه حدث تغييرًا محيرًا وأن "الجهاز المناعي لكيلي كان نشطًا بشكل بالغ"، لكن نتائج الدراسة الفريدة لتوأم ناسا أثارت تساؤلات جديدة أمام الأطباء فيما تهدف وكالة الفضاء لإرسال أشخاص إلى المريخ.

ومنحت التحاليل الجينية للتوأم العلماء فرصة غير مسبوقة لتتبع تفاصيل بيولوجيا الجسد البشري، مثل كيفية عمل جينات رائد الفضاء في الفضاء بشكل مختلف عنها على الأرض.

وقد يهمك ايضَا:

وكالة "ناسا" تنشر فيديو لأبعد جسم فضائي تمّ اكتشافه

اكتشاف "حُفرة غامضة" تحت الجليد عمرها 80 ألف سنة

المصدر: العرب اليوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *