التخطي إلى المحتوى
زلاتكو مدرب كرواتيا .. يلفت أنظار العالم ويستعد للنهاية السعيدة

في مفاجأة غير متوقعة تم تجديد التعاقد بين زلاتكو مدرب كرواتيا واتحاد كرة القدم الكرواتي ليستمر في موقعه كمدرب للفريق حتى 2020 وقدر الكثير من الرياضيين هذه الخطوة التي قام بها الاتحاد الكرواتي أنها جاءت كرد للجميل لهذا الرجل الذي حقق نجاحاً غير متوقع في كأس العالم 2018 في روسيا كقائد لفريق كرواتيا. ويذكر أن مسئولي كرة القدم في كرواتيا وعدوا زلاتكو بتجديد التعاقد وخاصة بعد الفوز على منتخب اليونان والانضمام إلى مونديال روسيا 2018، وبالفعل بعد تجديد هذا التعاقد سيقود زلاتكو الفريق الكرواتي في نهائيات كأس العالم وكذلك بطولة اوربا القادمة.

كيف لفت زلاتكو مدرب كرواتيا انتباه العالم:

وقد استطاع زلاتكو مدرب كرواتيا وبلا أدنى شك ان يلفت انتباه العالم وذلك بعد الأداء الرائع لكرواتيا أثناء مواجهة منتخب إنجلترا في الدور نصف النهائي لبطولة كأس العالم روسيا 2018، ومن الجدير بالذكر أن زلاتكو مدرب كرواتيا حقق ولأول مرة في تاريخ الكرة الكرواتية أن يصل المنتخب إلى نهائي كأس العالم بعد مباراة أذهلت الجميع كانت غير متوقعة النتائج وتحقيق فوز صعب على إنجلترا بهدفين مقابل هدف واحد.

هل سيحقق زلاتكو أحلام جمهور بلاده في مباراة فرنسا وكرواتيا:

والآن يتساءل عشاق الكرة حول العالم ولاسيما الجمهور الكرواتي والفرنسي أصحاب الحدث الأهم في تاريخ الكرة ومعهم زلاتكو مدرب منتخب كرواتيا ينتظرون المباراة النهائية في كأس العالم روسيا 2018 أمام الفريق الفرنسي يوم الأحد القادم، فهل ستبقي كرواتيا بقيادة زلاتكو فرحة إلى النهائية كما هو حالها إلى الآن في بطولة كاس العالم وهل سيحقق منتخب كرواتيا النجاح الذى ينتظره جمهوره ويصبح بطل كأس العالم لأول مرة أم لا؟! سؤال صعب ستجيبنا عليه الأيام القليلة المقبلة، وقد تولى زلاتكو مهمة قيادة وتدريب الفريق الكرواتي في شهر أكتوبر 2017 بعد إنهاء التعاقد مع المدرب ساسيتش بسبب وجود خلافات بينه وبين لاعبي الفريق الكرواتي، وأستطاع زلاتكو مدرب كرواتيا الفوز في الملحق الأوروبي وتأهيل منتخب كرواتيا لكأس العالم 2018 وأدى مهمة دخول منتخب الشطرنج إلى مونديال روسيا بسهولة.

تاريخ زلاتكو الذي وصل بفريقه الى نهائي كأس العالم روسيا 2018:

ومن صفحات تاريخ الأسطورة زلاتكو مدرب فريق كرواتيا حالياً أنه درب نادي الهلال وأيضاً درب الفيصلي السعوديين، وأكد زلاتكو أثناء المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد مباراة كرواتيا-إنجلترا أنه في قمة سعادته بعد الفوز على إنجلترا، وقال زلاتكو أن المنتخب كرواتيا ليس هدفه الآن الانتقام من فرنسا بسبب خسارة مباراة نهائي كأس العالم فرنسا 1998، ولكن قال أن مباراة كرواتيا وفرنسا ستكون أكثر المباراة متعة بالطبع فهناك مواجهة بين أفضل فريقين وصلا إلى نهائي كاس العالم وسيقوم المنتخب الكرواتي بكل ما يستطيع ليتوج بطلاً للمونديال لأول مرة في تاريخ بلاده ، ويذكر أن رئيسة كرواتيا احتفلت مع زلاتكو مدرب كرواتيا بع الانتصار على روسيا في مباريات الدور ربع النهائي وكان فوزا صعباً للغاية حيث انتهى الوقت الأصلي والوقت الإضافي بتعادل الفريقين ثم جاءت ضربات الجزاء لتحسم المباراة الصعبة بفوز فريق الشطرنج الكرواتي.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *